العدد 3363
 - 
السبت ٠٤ - ديسمبر - ٢٠٢١ 
ABU DHABI
ABU DHABI
السبت ٠٤ - ديسمبر - ٢٠٢١  /  العدد 3363



تابعونا على فيس بوك
تابعونا على تويتر
مناقشات الإدارة وتحليل نتائج الربع السنوي المنتهي في 30 يونيو 2019 نمو صافي أرباح مصرف أبوظبي الإسلامي
خلال الربع الثاني 2019 بنسبة 10% إلى 630.1 مليون درهم
أبرز النتائج المالية لمجموعة مصرف أبوظبي الإسلامي

بيانات الدخل: الربع الثاني 2019 مقارنةً مع الربع الثاني 2018

• ارتفاع صافي الإيرادات في الربع الثاني 2019 بنسبة 6.3% إلى 1,450.5 مليون درهم مقارنةً مع 1,364.9 مليون درهم في الربع الثاني 2018
• نمو الأرباح التشغيلية (الهامش) بنسبة 6.7% إلى 789.7 مليون درهم مقارنةً مع 740.2 مليون درهم في الربع الثاني 2018
• ارتفاع الأرباح الصافية في الربع الثاني 2019 بنسبة 10.0% إلى 630.1 مليون درهم بالمقارنة مع 572.7 مليون درهم في الربع الثاني 2018.
• انخفاض مخصصات خسائر التمويل والاستثمار في الربع الثاني 2019 بنسبة 4.1% إلى 158.6 مليون درهم مقارنة مع 165.3 مليون درهم في الربع الثاني 2018.

بيانات الدخل: النصف الأول 2019 مقارنةً مع النصف الأول 2018
• انخفاض صافي الإيرادات في النصف الأول 2019 بنسبة 5.8% إلى 2,887.1 مليون درهم مقارنةً مع 2,728.8 مليون درهم في النصف الأول 2018
• نمو الأرباح التشغيلية (الهامش) بنسبة 6.5% إلى 1,576.5 مليون درهم مقارنةً مع 1,480.7 مليون درهم في النصف الأول 2018
• زيادة صافي أرباح المجموعة في النصف الأول 2019 بنسبة 5.8% إلى 1,230.5 مليون درهم مقارنةً مع 1,163.0 مليون درهم في النصف الأول 2018
• زيادة مخصصات خسائر التمويل والاستثمار في النصف الأول 2019 بنسبة 9.4% إلى 345.0 مليون درهم مقارنةً مع 315.2 مليون درهم خلال النصف الأول 2018

الميزانية العامة: 30 يونيو 2019 مقارنة مع 30 يونيو 2018 و31 ديسمبر 2018

• بلغ إجمالي الأصول بنهاية 30 يونيو 2019 بقيمة 124.7 مليار درهم، بما يمثّل زيادة بنسبة 1.4% ارتفاعاً من 122.9 مليار درهم بنهاية 30 يونيو 2018 (وبانخفاض بنسبة 0.4% من 125.2 مليار درهم في 31 ديسمبر2018).
• زيادة صافي أصول تمويل العملاء بنسبة 3.4% إلى 78.9 مليار درهم، مقارنة مع 76.3 مليار درهم بنهاية 30 يونيو 2018 (وبزيادة نسبتها 0.3% مقارنة مع 78.7 مليار درهم في 31 ديسمبر 2018).
• انخفاض ودائع العملاء بنسبة 1.4% إلى 99.8 مليار درهم، مقارنة مع 101.2 مليار درهم في نهاية 30 يونيو 2018 (وبانخفاض بنسبة 0.6% مقارنةً مع 100.4 مليار درهم في 31 ديسمبر 2018).

كفاية رأس المال والسيولة: 30 يونيو 2019 مقارنةً مع 30 يونيو 2018 و31 ديسمبر 2018

• ارتفع معدل كفاية رأس المال (بحسب اتفاقية بازل 3) في 30 يونيو 2019 الى 18.33% مقارنة مع 16.83% في 30 يونيو 2018، (بينما بلغ 17.18% في 31 ديسمبر 2018، بعد التعديل المرتبط بتوزيعات الأرباح على المساهمين عن العام 2018).
• حافظ مصرف أبوظبي الإسلامي على مكانته الرائدة باعتباره أحد أكثر المصارف سيولةً في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث بلغ معدل التسهيلات إلى الأموال المستقرة (المعدل التنظيمي) 84.0% في 30 يونيو 2019 مقارنةً مع 81.5% في 30 يونيو 2018 (82.9% في 31 ديسمبر 2018) وارتفع معدل تمويل العملاء إلى الودائع بنسبة 79.0% في 30 يونيو 2019 مقارنةً مع 75.4% في 30 يونيو 2018 (78.4% في 31 ديسمبر 2018).

أبرز النتائج المالية للمجموعة – أداء أربع سنوات





أبوظبي، الإمارات - 24 يوليو 2019: أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، عن تسجيل نتائج مالية قوية خلال الربع الثاني من العام 2019، محققاً ارتفاعاً في صافي الأرباح بنسبة 10.0% إلى 630.1 مليون درهم وبنسبة 5.8% إلى 1,230.5 خلال النصف الأول 2019. ويعود هذا الأداء القوي إلى نمو صافي الإيرادات بنسبة 6.3% على أساس سنوي خلال الربع الثاني 2019 لتصل إلى 1,450.5 مليون درهم، وذلك بسبب متانة وحدات أعماله الأساسية وهو ما انعكس إيجابياً في ارتفاع صافي قيمة أصول تمويل العملاء بنسبة 3.4% إلى 78.9 مليار درهم. في حين ارتفع دخل المصرف من صرف العملات الأجنبية خلال الربع الثاني 2019 بنسبة 20.8% إلى 71.1 مليون درهم، كما سجّل نمواً في دخل الاستثمارات بنسبة 30.8% إلى 161.9 مليون درهم.

مؤشرات الأعمال الرئيسية للمصرف خلال الربع الثاني 2019:
• زيادة صافي أصول تمويل العملاء بنسبة 3.4% إلى 78.9 مليار درهم بنهاية 30 يونيو 2019، ارتفاعاً من 76.3 مليار درهم في العام الماضي، مدفوعةً بنمو أصول تمويل العملاء الأفراد والشركات.
• سجّل المصرف نمواً في الأرباح التشغيلية (الهامش) بنسبة 6.7% مدعومة بمبادرات رفع كفاءة التكاليف ، والتي قابلتها بشكل جزئي استثمارات المصرف في المبادرات الرقمية والاستراتيجية الهادفة إلى دعم نمو أعمال المصرف وتحسين تجربة العملاء المصرفية.
• ارتفاع إجمالي حقوق المساهمين (بما في ذلك أدوات الشق الأول من رأس المال) بنسبة 7.8% على أساس سنوي لتصل إلى 17.8 مليار درهم بنهاية 30 يونيو 2019، بما حافظ على قوّة وضع رأس مال المصرف واستقرار معدل كفاية رأس المال وفقاً لاتفاقية بازل 3 بنهاية 30 يونيو 2019 عند 18.33%، بينما بلغ معدل كفاية الشق الأول من رأس المال 17.24% واستقر معدل كفاية الشق الأول من حقوق المساهمين العاديين عند 12.46%.
• واصل مصرف أبوظبي الإسلامي تنفيذ استراتيجيته الهادفة للتحوّل الرقمي عبر إضافة مزيد من التحسينات إلى تطبيقه الخاص بالهواتف الذكية، وشمل ذلك إطلاق خدمة "تمويل إكسبريس"، التي توفر قناة سريعة ومناسبة للعملاء المعتمدين مسبقاً للحصول على التمويلات.
• قام مصرف أبوظبي الإسلامي بتحسين خدماته المصرفية للمتعاملين وحلول التمويل التجاري وذلك من خلال تدشين منصة "دايركت من أبوظبي الإسلامي"، وهي منصّة خدمات مصرفية رقمية مبتكرة توفر للعملاء من الشركات محفظة من الحلول المصرفية عبر واجهة مبسطة وموحّدة. وتقدم هذه المنصّة للعملاء كذلك الخدمات المصرفية المكتبية من أبوظبي الإسلامي، التي توفر عدداً من حلول الوصول عن بُعد، مثل طباعة الشيكات ومسحها رقمياً وغير ذلك من الخدمات الأخرى، بما يتيح لعملاء مصرف أبوظبي الإسلامي الاستمتاع بتجربة مصرفية مريحة على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع، دون الحاجة إلى مغادرة مكاتبهم.

إدارة المخاطر
وفقاً للمعيار الدولي للتقارير المالية رقم 9 ، فإن معدل تمويل العملاء المصنفين تحت "المرحلة الثالثة" يبلغ 5.3٪، حيث يبلغ إجمالي أصول التمويل من هذه الفئة لدى المصرف حالياً 4,323.9 مليون درهم. وبنهاية الربع الثاني 2019، استقر إجمالي مخصصات خسائر التمويل والاستثمار التي احتسبها المصرف عند 3,036.1 مليون درهم وفق معيار IFRS 9. ونتيجةً لالتزام المصرف بتنفيذ ممارسات إدارة المخاطر، ارتفعت مخصصات خسائر التمويل والاستثمار خلال النصف الأول 2019 بنسبة 9.4% إلى 345.0 مليون درهم مقارنةً مع 315.2 مليون درهم في النصف الأول 2018.

إدارة الأصول والخصوم
سجّل مصرف أبوظبي الإسلامي مستوىً صحياً في معدل تمويل العملاء إلى الودائع عند 79.0% خلال الفترة المنتهية في 30 يونيو 2019، محافظاً بذلك على مكانته كأحد أكثر المصارف سيولةً في دولة الإمارات. وشهدت أصول تمويل العملاء نمواً بنسبة 3.4% على أساس سنوي، في حين واصل المصرف تركيزه على تعزيز فعالية نهجه في إدارة المخاطر.


قوة رأس المال
بلغ إجمالي حقوق المساهمين (بما في ذلك أدوات الشق الأول من رأس المال) 17.8 مليار درهم بنهاية 30 يونيو 2019، ما يمثل زيادة بنسبة 7.8٪ على أساس سنوي، ومعدل نمو تراكمي بنسبة 5.8٪ على مدى 3 سنوات. واستقر معدل كفاية رأس المال لمصرف أبوظبي الإسلامي بحسب معايير بازل 3 عند 18.33% وذلك كما في 30 يونيو 2019، في حين بلغ معدل كفاية الشق الأول من رأس المال بحسب نفس المعايير 17.24% ومعدل كفاية الشق الأول من حقوق المساهمين العاديين 12.46%، وجميعها متوافقة مع معايير بازل 3 وأعلى من الحد الأدنى التنظيمي الذي حدده مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.

إدارة النفقات
يواصل مصرف أبوظبي الإسلامي تركيزه على تطوير البنية التحتية الضرورية لتحقيق أهداف استراتيجيته. ولا يزال المصرف حريصاً على استقطاب المواهب المتميزة والاحتفاظ بها وإثراء تجربة العملاء، والاستثمار في توسيع عملياته في كافة مجالات الخدمات المصرفية لتلبية احتياجات جميع شرائح العملاء المستهدفة. وواصل مصرف أبوظبي الإسلامي تعزيز وتطوير قنواته الرقمية على مستوى كافة قطاعات أعماله وعملياته، وتوفير خدمات متميزة للعملاء وتعزيز راحتهم في إنجاز معاملاتهم في بيئة تشغيلية مستقرة وآمنة، إلى جانب تنويع مصادر دخله من الرسوم عبر توفير خدمات محددة تلبي احتياجات عملائه. ويقوم مصرف أبوظبي الإسلامي بتعزيز كافة جوانب بنيته التحتية، بما يضمن عمل إداراته على أسس فعّالة ضمن بيئة تشغيلية تجمع بين الأمان والاستقرار. وفي إطار حرص المجموعة على أن تكون مؤسسة رائدة في اتباع أفضل الممارسات العالمية في تطبيق اللوائح التنظيمية ومعايير الحوكمة ذات الصلة، عزز المصرف من استثماراته في تطوير قدراته في مجالات إدارة المخاطر والحماية الإلكترونية والمراقبة والامتثال. وبالرغم من هذه الاستثمارات،استطاع المصرف المحافظة نسبياً على 45.6% كمعدل التكلفة إلى الدخل

تعليقات الإدارة
بالنيابة عن مجلس الإدارة وفريق الإدارة العليا، قال السيد مازن مناع، الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرف أبوظبي الإسلامي: "سجل مصرف أبوظبي الإسلامي أداءً جيداً خلال الربع الثاني، حيث ارتفع صافي أرباحه بنسبة 10٪ إلى 630.1 مليون درهم، ما يمثل عائداً قوياً على حقوق المساهمين بنسبة 18.9٪، وهو من بين الأعلى في القطاع المصرفي بدولة الإمارات. ونتمتع اليوم بوضع جيد لمواصلة أدائنا القوي خلال الفترة المتبقية من العام الجاري بعد الزخم الكبير الذي شهدته جميع قطاعات أعمالنا خلال النصف الأول بفضل زيادة الإيرادات عموماً نتيجة ارتفاع حجم تمويلات العملاء، بالإضافة إلى نمو الدخل من صرف العملات الأجنبية والاستثمار ".

"نحن فخورون بهذا الأداء الإيجابي خلال الربع الثاني، لا سيما أننا سجلنا نمواً في الأرباح التشغيلية (الهامش) بنسبة 6.7% مدعومة بمبادرات رفع كفاءة التكاليف، والتي قابلتها بشكل جزئي استثمارات المصرف في المبادرات الرقمية والاستراتيجية الهادفة إلى دعم نمو أعمال المصرف وتحسين تجربة العملاء المصرفية.

"ولا تزال رسملة المصرف عند مستويات جيدة، حيث ارتفع معدل كفاية رأس ماله بحسب معايير بازل 3 إلى 18.33%. أما معدل كفاية الشق الأول من حقوق المساهمين العاديين، فقد بلغ 17.24%. ولا يزال مستوى السيولة لدينا قوياً أيضاً، حيث بلغ ’معدل تمويل العملاء إلى الودائع‘ 79.0%".

"خلال النصف الأول من العام 2019، كثّفنا استثماراتنا في التقنيات الحديثة وشرعنا في تطبيق برنامج التحول الرقمي التدريجي في مختلف أقسام المصرف لنتمكن من توسيع نطاق خدماتنا وتطويرها من خلال التحسينات المستمرة لمنصاتنا المصرفية. ويشكّل إطلاق خدمة "تمويل إكسبريس" التي تتيح للعملاء فرصة الوصول الفوري إلى التمويل الشخصي، وتدشين المنصّة الرقمية الموحّدة "دايركت من أبوظبي الإسلامي" لتسهيل عمل العملاء من الشركات، تجسيداً عملياً لتوظيف مصرف أبوظبي الإسلامي أحدث التقنيات الرقمية لإحداث نقلة نوعية في التعاملات المصرفية والارتقاء بتجربة عملائنا".

"يواصل برنامج حكومة أبوظبي للمسرعات التنموية "غداً 21" دعم وتحفيز الاقتصاد وتسريع جهود التنمية مما يوفر الكثير من الفرص الواعدة لمصرف أبوظبي الإسلامي لتطوير أعماله وخدماته المصرفية المقدمة للشركات والأفراد. وقد وضع المصرف استراتيجية محددة ومدروسة للاستفادة من زخم نمو الاقتصاد الوطني، تقوم على الآليات والأدوات اللازمة وتسخير المواهب والكفاءات المناسبة لتحقيق أهدافه المؤسسية. وفي هذا الإطار، يضع المصرف تقديم تجربة استثنائية للعملاء في طليعة أولوياته وذلك بالالتزام بأعلى مستويات الجودة والتميز في الخدمات المصرفية الرقمية، إلى جانب تعزيز الكفاءة في إدارة المصرف، وإرساء إطار قوي للحوكمة المؤسسية وإدارة المخاطر، بما يضمن الاستمرار في تقديم قيمة متميزة وعائدات مستدامة لمساهمينا".

رسالة شكر وامتنان
يتقدّم مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية في مصرف أبوظبي الإسلامي، بخالص التقدير والامتنان لصاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حاكم أبوظبي (حفظه الله)، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وليّ عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وكذلك إلى مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي وهيئة الأوراق المالية والسلع، ولجميع مساهمي وعملاء المصرف لثقتهم بمصرف أبوظبي الإسلامي ودعمهم المستمر له، وأيضاً إلى كافة موظفي المصرف على جهودهم الدائمة وتفانيهم في العمل.

_________________
مازن منّاع الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرف أبوظبي الاسلامي
_________________
ملخص النتائج المالية
ملخص النتائج المالية لمجموعة مصرف أبوظبي الإسلامي- ملخص 3 أشهر و6 أشهر




مقالات ذات صلة
اخترنا لكم